الدورة 77 للجمعیة العامة للأمم المتحدة: خمسة أمور رئیسیة ینبغی معرفتها

رمز المدونة : #3595
تاریخ النشر : چهارشنبه, 9 شهریور 1401 14:46
عدد الزياراة : 69
طبع الارسال الى الأصدقاء
سوف ترسل هذا الموضوع:
الدورة 77 للجمعیة العامة للأمم المتحدة: خمسة...
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال
لا یزال هناک العدید من التفاصیل بحاجة لتأکیدها، إلا أن هناک خمسة أشیاء ینبغی التطلع قدما إلیها خلال الفترة الواقعة بین 12 و 27 أیلول/سبتمبر.

أسابیع قلیلة تفصلنا عن افتتاح الدورة السابعة والسبعین للجمعیة العامة للأمم المتحدة، حیث یستعد المجتمع الدبلوماسی فی الأمم المتحدة، وکذلک سکان مدینة نیویورک، للاستقبال السنوی لقادة الدول والحکومات من جمیع أنحاء العالم، بعد عامین من الاضطراب الذی أحدثته جائحة کوفـید-19.
لا یزال هناک العدید من التفاصیل بحاجة لتأکیدها، إلا أن هناک خمسة أشیاء ینبغی التطلع قدما إلیها خلال الفترة الواقعة بین 12 و 27 أیلول/سبتمبر.

1. رئیس الجمعیة العامة من هنغاریا یتسلم المطرقة
دورة جدیدة تعنی رئیسا جدیدا للجمعیة العامة. سیتنحى المالدیفی عبد الله شاهد، الرئیس الحالی للجمعیة العامة، وسیتولى الهنغاری کسابا کوروشی المسؤولیة على مدى الأشهر الاثنی عشر القادمة.
ستتم مراسم التسلیم یوم الاثنین 12 أیلول/سبتمبر. حیث سیختتم عبد الله شاهد الدورة الـ 76 للجمعیة العامة فی الصباح، وسیتم افتتاح الدورة 77 رسمیا فی الساعة 3:00 مساء من نفس الیوم.
شغل السید کسابا کوروشی عدة مناصب داخل وزارة الخارجیة الهنغاریة، وکان آخر منصب تولاه هو مدیر الاستدامة البیئیة فی مکتب الرئیس الهنغاری. کما أنه انخرط فی عمل الأمم المتحدة لعدة سنوات، وربما لن تنطوی الرئاسة على الکثیر من منحنى التعلم بالنسبة له: فقد شغل السید کوروشی منصب نائب رئیس الجمعیة العامة خلال دورتها الـ 67 فی 2011-2012.

2. قمة تحویل التعلیم
کما جرت علیه العادة، سیتمحور الاهتمام الدولی (إضافة إلى وجود أعداد کبیرة من عناصر الشرطة وشکاوى سکان نیویورک حول الاختناقات المروریة) حول أسبوع المداولات رفیع المستوى، الذی ینطلق یوم الثلاثاء 20 أیلول/سبتمبر.
ومع ذلک، فإن قمة تحویل التعلیم، التی ستعقد فی الأسبوع الذی یسبقه فی مقر الأمم المتحدة - یوم الجمعة 16 والسبت 17 والاثنین 19 أیلول/سبتمبر - تعتبر حدثا رئیسیا من قبل المنظمة.
یوم الجمعة هو "یوم التعبئة"، الذی سیقوده وینظمه الشباب، حیث سیعرض مخاوف الشباب بشأن تعلیمهم على صناع القرار والسیاسات، وسیرکز على حشد الجمهور العالمی، والشباب، والمعلمین، والمجتمع المدنی وغیرهم، لدعم تحول التعلیم فی جمیع أنحاء العالم.
الیوم الثانی سیدور حول الحلول، وتم تصمیمه لیکون منصة للمبادرات التی ستساهم فی تحویل التعلیم. وتم تجمیع الیوم حول خمسة مواضیع ("مسارات العمل المواضیعیة"): مدارس شاملة ومنصفة وآمنة وصحیة؛ التعلم ومهارات الحیاة؛ العمل والتنمیة المستدامة؛ المعلمون والتدریس ومهنة التدریس؛ التعلم الرقمی والتحول؛ وتمویل التعلیم.
الیوم الثالث، یوم الاثنین 19 أیلول/سبتمبر، هو یوم قادة العالم، الذی یستفید من حقیقة أن العدید من رؤساء الدول والحکومات سیحضرون إلى نیویورک فی ذلک الأسبوع. ویتوقع صدور مجموعة من بیانات تتعلق بالالتزامات الوطنیة من هؤلاء القادة.
وسیشهد الیوم أیضا تقدیم إعلان قمة الأمم المتحدة للشباب وبیان رؤیة الأمین العام لتحویل التعلیم.

3. وقفة خاصة مع أهداف التنمیة المستدامة
ستقام وقفة خاصة تتعلق بأهداف التنمیة المستدامة لهذا العام، بین الساعة 8:30 صباحا والساعة 10:00 من یوم الاثنین 19 أیلول/سبتمبر بتوقیت نیویورک، مباشرة قبل یوم القادة لقمة تحویل التعلیم، وستکون فرصة لإعادة ترکیز الانتباه على أهداف التنمیة المستدامة لأجندة الأمم المتحدة لعام 2030، وهو مخطط لمستقبل أکثر عدلا للناس والکوکب.
أمینة محمد، نائبة الأمین العام، تحدثت فی المنتدى السیاسی رفیع المستوى - وهو منتدى إنمائی سنوی رئیسی - فی شهر تموز/یولیو، حیث قالت إن هناک حاجة لإجراء تحولات فی الطاقة المتجددة وأنظمة الغذاء والاتصال الرقمی جنبا إلى جنب مع "الاستثمارات فی رأس المال البشری، وتمویل الفرص"، من أجل تحویل الأزمات المتعددة إلى فرص.
وأضافت نائبة الأمین العام أن وقفة هذا العام ستکون "فرصة للترکیز على هذه التحولات العمیقة، وعلى العمل المطلوب لإعادتنا إلى المسار الصحیح. وسیکون أیضا معلما هاما فی الطریق إلى قمة أهداف التنمیة المستدامة لعام 2023 ".
تمیزت وقفة العام الماضی بمشارکة النجوم الکوریین من فرقة BTS، الذین أشاروا إلى الاضطراب الهائل الذی نتج عن جائحة کوفید-19، وتحدوا فکرة أنهم جزء من "جیل کوفید المفقود".

4. حقوق الأقلیات
فی 18 کانون الأول/دیسمبر 1992، اعتمدت الدول الأعضاء فی الأمم المتحدة إعلان حقوق الأشخاص المنتمین إلى أقلیات قومیة أو إثنیة وإلى أقلیات دینیة ولغویة (للاختصار، یشار إلیه بإعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الأقلیات)، الذی وصفته الأمم المتحدة بأنه أداة رئیسیة لمعالجة القضایا السیاسیة والحقوق المدنیة والاقتصادیة والاجتماعیة والثقافیة للأشخاص المنتمین إلى الأقلیات.
سیعقد یوم الأربعاء 21 أیلول/سبتمبر، فی قاعة مجلس الوصایة، اجتماع رفیع المستوى، کجزء من الاحتفال الذی یستمر لمدة عام بالذکرى الثلاثین للإعلان.
باولو دیفید، رئیس قسم الشعوب الأصلیة والأقلیات فی الأمم المتحدة، قال فی حدیث له فی شهر حزیران/یونیو، إنه فی حین أن اعتماد الإعلان جلب الأمل قبل ثلاثة عقود، فإن هذا الشعور سرعان ما فقد بسبب النزاع المسلح فی یوغوسلافیا السابقة. وأشار السید دیفید إلى أن الأقلیات لا تزال تستخدم کأداة فی العدید من النزاعات، بما فی ذلک أوکرانیا وإثیوبیا ومیانمار وجنوب السودان وسوریا والیمن.
وتواجه الأقلیات، الیوم، عقبات وتحدیات غیر مسبوقة، وفقا للأمم المتحدة. فی العدید من البلدان، یتعاملون مع التهدیدات الحدیثة مثل خطاب الکراهیة عبر الإنترنت ویتم تجریدهم من حقوق المواطنة.
یعتبر الحدث فرصة لتقییم القیود والإنجازات، ومشارکة أمثلة على أفضل الممارسات، وتحدید أولویات المستقبل.

5. أسبوع الأهداف العالمیة
سیتداخل النقاش العام مع أسبوع الأهداف العالمیة والذی، على الرغم من وصفه بـ "أسبوع"، إلا أنه فی الواقع برنامج مدته تسعة أیام یعجّ بالأحداث الافتراضیة والواقعیة التی ستقام بین 16 و 25 أیلول/سبتمبر، ویشارک فیه أکثر من 170 شریکا من المجتمع المدنی، والشرکات التجاریة، والأوساط الأکادیمیة، ومنظومة الأمم المتحدة، لتسریع العمل على تحقیق أهداف التنمیة المستدامة .
هناک العدید من الفعالیات التی لا یمکن إدراجها بالکامل هنا، ولکنها تشمل أسبوع المناخ فی مدینة نیویورک، والذی یغطی مجموعة واسعة من التحدیات المتعلقة بالمناخ؛ ومنتدى الأمم المتحدة للقطاع الخاص، الذی یدیره الاتفاق العالمی للأمم المتحدة، والذی یجمع الشرکات التجاریة والأمم المتحدة والمجتمع المدنی مع بعضهم البعض، لمعالجة الأزمات العالمیة؛ ومشروع العمل المناخی لعام 2002 من مجموعة "اتخذوا إجراء عالمیا" أو Take Action Global، والذی یجمع الفصول الدراسیة من أکثر من 140 دولة معا، وتقام سلسلة من المقابلات الحیة والزیارات المدرسیة والتغطیة الإعلامیة على وسائل التواصل الاجتماعی.
سیکون هناک الکثیر من مقاطع الفیدیو لمنطقة الوسائط الخاصة بأهداف التنمیة المستدامة یمکن مشاهدتها خلال أسبوع الأهداف العالمیة، مع العشرات من المتحدثین المهمین، بمن فیهم معدّو المحتوى والمؤثرون والنشطاء والشرکاء فی الإعلام، وسیشارکون فی حلقات نقاشیة تسلط الضوء على الإجراءات والحلول لدعم أهداف التنمیة المستدامة. وسیتم الإعلان عن قائمة المتحدثین فی أقرب وقت.

المصدر: أخبار الأمم المتحدة

“ الدورة 77 للجمعیة العامة للأمم المتحدة: خمسة أمور رئیسیة ینبغی معرفتها ”

التعليقات

bolditalicunderlinelinkunlinkparagraphhr
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال