الأمین العام یدعو إلى التصدی للتعصب ومکافحة التمییز ضد المسلمین

رمز الخبر : #1616
تاریخ النشر : سه شنبه, 28 دی 1395 23:24
عدد الزياراة : 626
طبع الارسال الى الأصدقاء
سوف ترسل هذا الموضوع:
الأمین العام یدعو إلى التصدی للتعصب ومکافحة...
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال
الأمین العام یدعو إلى التصدی للتعصب ومکافحة التمییز ضد المسلمین

وذکر الأمین العام أن جرائم الکراهیة ضد المسلمین وغیرها من أشکال التعصب آخذة فی الازدیاد، والشیء نفسه ینطبق على کراهیة الأجانب والعنصریة ومعاداة السامیة، مشیرا إلى أن التعصب والشبهات التی قد لا تظهر فی الإحصاءات، تهین کرامة الناس والإنسانیة المشترکة.

وأکد على ضرورة مقاومة الجهود الخسیسة الرامیة إلى تقسیم المجتمعات وتصویر الجیران على أنهم "الغیر".

وأضاف أیضا: "فی أوقات انعدام الأمن، تصبح المجتمعات التی تبدو مختلفة کبش فداء مریحا. التمییز ینتقص منا جمیعا. فهو یمنع الناس - والمجتمعات - من تحقیق کامل طاقاتهم. لنستمد القوة من قیم الاندماج والتسامح والتفاهم المتبادل التی هی فی صمیم جمیع الأدیان الکبرى وفی صمیم میثاق الأمم المتحدة. وکما جاء فی القرآن الکریم: "وَجَعَلْنَاکُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا."

وأکد غوتیریش على أن الناس فی کل مکان یجب أن یشعروا بأن هویتهم الثقافیة تحظى بالتقدیر، وفی نفس الوقت أن یکون لدیهم شعور قوی بالانتماء إلى المجتمع ککل.

وفی الوقت الذی أصبحت فیه المجتمعات أکثر اتساما بتعدد الأعراق والأدیان من أی وقت مضى، أشار الأمین العام إلى الحاجة للاستثمارات السیاسیة والثقافیة والاقتصادیة فی التماسک، بحیث یُنظر إلى التنوع على أنه إثراء لا تهدید.

وذکر أن الأمم المتحدة تقوم بجهد یرمی إلى تعزیز الاحترام والأمان والکرامة للجمیع، ضمن حملة "کلنا معا". وحث غوتیریش على تشیید الجسور والعمل معا من أجل تحویل الخوف إلى أمل.

“ الأمین العام یدعو إلى التصدی للتعصب ومکافحة التمییز ضد المسلمین ”

التعليقات

bolditalicunderlinelinkunlinkparagraphhr
  • Reload التحديث
بزرگ یا کوچک بودن حروف اهمیت ندارد
الإرسال